خدمات الرياض

شركات نقل العفش

شركات نقل العفش

لقد أصبحت شركات نقل العفش المتخصصة ضرورة حياتية في جميع ربوع الدول العربية، ذلك لأن تخصصها وما تملكه من قدرات وكوادر بشرية يحفظ للمنقولات المنزلية الرونق والبهاء أثناء النقل.

ولكن كيف نختار شركة نقل الأثاث الجيدة؟ وما حدود التكلفة المالية الواجب دفعها مقارنة بالاستعانة بعمالة فردية؟

في السطور القادمة نجيب على كل هذه التساؤلات باستفاضة مع التبسيط.

معايير الجودة في شركات نقل العفش

كثيرًا ما تُطالعنا الإعلانات والمواقع الإلكترونية على أسماء شركات نقل العفش في كل دولة من الوطن العربي، ومع شديد الأسف فإن هذه الشركات – على كثرتها – قليل منها من يمتلك المعايير الأساسية للجودة الركيزة الأولى للاختيار والمفاضلة، والضامنة لعمليات نقل عفش سلسة وسريعة وبعيدة عن إحداث الأضرار بالمنقولات.

أبرز هذه المعايير ما يلي:

  • تمثل المعدات والأوناش الهيدرولوكية الخاصة برفع وإنزال المنقولات المنزلية أحد أهم أدوات شركات نقل العفش المحترفة، حيث إنها الضامن الأمين لعملية نقل عفش سهلة مهام ارتفعت الطوابق.
  • امتلاك الشركة للكوادر البشرية المؤهلة والمدربة والخبيرة في التعامل مع الأنواع المختلفة للعفش والمحتويات مثل الأثاث والأجهزة كهربائية والمفروشات يعد أساسًا في تقديم خدمات نقل الأثاث على نحو جيد وتوصيل المنقولات إلى وجهتها الجديدة دون أي أضرار أو كسور أو خدوش.
  • شركات نقل العفش التي تمتلك سيارات النقل الخاصة بها هي الأولى بالتعاقد معها، لا سيما التي تمتلك سيارات نقل من أحجام مختلفة ومتوفر في صناديق التعبئة كل عوامل الأمان والسلامة.
  • يجب على الشركة توفير كل أنواع مواد التغليف حتى يتثنى لها التعامل المناسب مع كل خامات الصنع للعفش والأجهزة المنزلية.
  • الشفافية والمصداقية في تسعير خدمات نقل العفش أحد أهم معايير اختيار الشركة، لذا وجب على شركات نقل العفش التي تسعى للاستحواذ على السوق تقديم عروض أسعار تنافسية وفي متناول الجميع.
  • الشركة صاحبة التميز هي التي لا تخشى تقديم الضمانات القانونية والأدبية في تحمل الأعباء المالية حال وقوع خطأ من جهتها يتسبب في تلف أو كسر أو خدش أي قطعة من قطع العفش.
  • من معايير التميز قدرة الشركة على تنفيذ طلبات نقل العفش السريعة والطارئة، وهذا يتطلب امتلاك كل القدرات الفنية والتقنية والبشرية مع خطط عمل مرنة قابلة للتعديل والتنفيذ في أي وقت.

الآلية المثالية لنقل العفش

خبرة شركات نقل العفش في تقديم الخدمة تنعكس على آلياتها وطريقتها في التنافس، حيث العمل وفق مراحل معروفة ينعكس على كفاءة وسرعة الأداء، كما يحمي من الأخطاء البشرية وما يتبعها من تلف المنقولات أو تعرضها للكسر.

وفق هذا المنظور تعتمد شركات نقل العفش صاحبة الخبرة على مراحل أساسية لتقديم الخدمة، وغالبًا ما تكون هذه المراحل متتابعة، وبعضها يأتي متزامنًا مع مراحل أخرى لضمان السرعة.

على رأس مراحل العمل الأساسية ما يلي:

  • مرحلة استقبال الطلبات وهي التي يتحدد فيها البيانات الأساسية عن المكان وتفاصيل الخدمة المطلوبة.
  • مرحلة المعاينة والتي تتم عن كثب فتسهم في تحديد أنسب الطرق والأدوات لفك وتغليف وإنزال ورفع وإعادة تجميع العفش، وكذلك تحديد عدد العمال وتخصصاتهم، وأصناف وكميات المواد المُغلِّفة للعفش، وأنواع وأعداد المعدات والأدوات وأحجام السيارات وعددها، وأيضًا تحديد التكلفة المالية الإجمالية.
  • مرحلة فك العفش وفق ما تقرر أثناء المعاينة، وباستخدام الأدوات والمعدات المناسبة لكل قطعة من العفش دون خلط أو تساهل، وعلى يد صنايعي خبير في نوعيات وخامات المنقولات.
  • مرحلة التغليف المتزامنة مع عملية الفك، والتي تستهدف تغليف كل قطعة يتم فكها بنوع مادة التغليف المناسب لها والحامي لها من أي خدوش أو أضرار، ثم رص هذه القطع الغلفة بالكيفية الصحيحة لضمان سلامتها.
  • مرحلة الإنزال من الطابق المتواجد فيه المنقولات وفق آلية تم تحديدها أثناء المعاينة، وباستخدام الأنواع المقررة من الأوناش الهيدروليكية، حيث إن لكل ونش حجم الحمولة الخاصة به، وعادةً ما تعمد شركات نقل العفش إلى إنزال القطع على دفعات وبتأني شديد جدًا، ثم رصها بجوار سيارة النقل، ثم إعادة رصها داخل صندوق السيارة بالطريقة الصحيحة التي تضمن أمانها وسلامتها طوال الطريق.
  • مرحلة النقل وهي المرحلة التي يتحمل فيها سائق السيارة كامل المسئولية عن سلامة العفش، لذلك نجد شركات نقل العفش تستعين بأمهر السائقين وأكثرهم خبرة، هذا إلى جانب ما تلعبه وسائل الحماية الموجودة بصندوق النقل من جور في المحافظة على العفش.
  • مرحلة رفع العفش والتي تتم بعناية شديدة وتأني جمّ، فهنا يقوم عمال الشركة بإنزال القطع من صندوق السيارة ورصها على الأرض بشكل صحيح، ثم يبدأون في رفع القطع على مجموعات لضمان وصولها إلى الطابق المحدد بسلامة مهما كان ارتفاعه.
  • مرحلة إعادة التجميع حيث تُزال مواد التغليف ويُجمع العفش بالطريقة الصحيحة وبالأدوات المناسبة على يد نجارين متخصصين وفي الغرف والأركان المحددة من العميل.
  • مرحلة التلميع وهي من المراحل التي تقدمها شركات نقل العفش خدمةً لصيتها وسمعتها، فمن المعروف أن العفش قد تعرض للكثير من الأتربة والأوساخ أثناء الفك والنقل، ولذلك تميزًا وراحةً للعملاء تقدم الشركة خدمة تلميع الأثاث لاستعادة رونقه وبريقه دون إرهاق لأصحاب العفش.
  • المرحلة الأخيرة من العمل هي المرحلة التي يتمم فيها العميل على كل مقتنياته ويفحصها جيدًا ليضمن وصولها للمكان الجديد بدون أي خدش ولو بسيط.

تجدر الإشارة إلى بعض شركات نقل العفش توفر خدمة تخزين العفش أثناء السفر وخلافه من الأسباب الشخصية، وتقدم هذه الخدمة من خلال امتلاك مخازن مناسبة المساحة وتضم كافة الاشتراطات الأمنية والفنية الأساسية بما يضمن المحافظة على العفش وسلامة القطع طوال مدة التخزين حتى وإن باتت بالسنوات.

أسعار شركات نقل العفش

ذكرنا أن معيار الأسعار يعد أهم معايير مفاضلة واختيار العميل للشركة ولما وعت شركات نقل العفش لهذه الأهمية عمدت إلى تقديم عروض أسعار جذابة ومتاحة لكافة القوى الشرائية لشرائح المجتمع المختلفة.

هذا إلى جانب تضمين الشركات لعروضها مجموعة من الخصومات والتخفيضات، وكذلك العروض الحصرية والهدايا العينية.

كل هذا يصب في مصلحة العملاء بشرط ضمان كفاءة وخبرة الشركة، فلا معنى للسعر الرخيص أمام الخدمة الرديئة، بل اجتماع الخاصيتين في أحد شركات نقل العفش دليل تميز ومانح للثقة.

ماذا لو لم نمتلك شركات نقل العفش ؟

المساوئ الناتجة عن الاستعانة بالعمالة الغير مؤهلة لهذا العمل المتخصص تعدل أضعاف أضعاف التكلفة المالية التي تُدفع لواحدة من شركات نقل العفش لأن الضرر بالغ وكبير.

فإن كان الهم في توفير المال؛ فإن ما يدفعه صاحب العفش مع العمال عديمي الخبرة والإمكانيات التقنية وإن بدا قليلًا إلا أنه غير مبشر في المستقبل القريب.

فعدم الاحترافية في نقل العفش يتبعها:

  • عدم وجود ضمانة لسلامة المنقولات المنزلية، لكن مع الشركة يُنص على ذلك في التعاقد صراحةً، إلى جانب أن فرص حدوث الأضرار للعفش مع العمالة الدارجة أكبر بكثير من العمالة التابعة للشركات لأنها صاحبة خبرة ومؤهلة جيدًا.
  • طالما أن العفش مُعرَّض للتلف؛ فإن المجازفة بالتكلفة تصبح أكبر، فمن الوارد أن يتم التعامل الغير جيد مع قطع العفش، وهو ما قد يعصف بعمرها الافتراضي، فصحيح أن القطعة وصلت وجهتها الجديدة دون أذى، ولكن من يضمن ما سيحدث في القريب العاجل، وهو ما يمثل تكلفة مالية مضاعفة بخسارة العفش قبل أوانه.
  • العمالة الدارجة العفوية لا ضامن معها في النزاهة والحفاظ على المقتنيات خاصة الدقيقة، فالسرقة واردة بشكل كبير.
  • طالما أن مراحل الفك والتركيب من المراحل الأساسية لنقل العفش؛ فإن وجود نجار أثاث محترف ضرورة لا غنى عنها، وهذا ما تعتمده الشركات وقلما يتوفر في العمالة العادية الفردية.
  • كيف للعمالة الفردية توفير سيارات النقل المتخصصة في نقل العفش، قد يوفرون سيارات، ولكنها سيارات نقل عادية لا تحتوي على صندوق مغلق ولا على عوامل أمان وسلامة للقطع الزجاجية والخشبية.
  • أبسط الأمور عند العمالة الفردية تغليف كل قطع العفش بالبلاستيك، وهذا من النواحي العملية والعلمية غير صحيح ولا يحمي العفش من الأضرار، بينما الشركات تخصص أنواع متعددة من مواد التغليف بحسب خامات العفش المنقول.

من هنا نكتشف أن المغامرة بالتغاضي عن التعاقد مع شركات نقل العفش واللجوء إلى العمالة الفردية مقامرة غير مأمونة العواقب وإن بدت أرخص، لذلك يجب أن نُنحي هذه الفكرة جانبًا ونضمن سلامة المنقولات المنزلية بتسليمها إلى محترفين أكفّاء.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق
× How can I help you?